الاخبار / بلادنا تحتفل باليوم العالمي للغات الاشارة للصم

2021-09-23 22:23:24

بلادنا تحتفل باليوم العالمي للغات الاشارة للصم

صنعاء

احتفلت بلادنا اليوم مع سائر بلدان العالم باليوم العالمي للغات الاشارة للصم الذي حددته الجمعية العامة للامم المتحدة ال23من سبتمبر تحت شعار "نتعلم لغة الاشارة من اجل حقوق الانسان "

وفي الحفل الفني الذي نظمته جمعية رعاية وتأهيل الصم والبكم بالمركز الرئيسي امانه العاصمة والجهات العاملة في هذا المجال وبتمويل صندوق رعاية وتأهيل المعاقين

اكد عبيد سالم بن ضبيع وزير الشئون الاجتماعية والعمل ان شريحة الاشخاص ذوي الاعاقة بمافيهم ذوي الاعاقة السمعية و النطقية تحضى بالرعاية والاهتمام من قبل القيادة السياسبة وحكومة الانقاذ الوطني

وما احتفالنا بهذة المناسبة الا دليل على ذلك

مشيرا الى انه لابد من ترسيخ ثقافة تعليم لغة الاشارة في المجتمع ليتمكن تخاطب هذة الفئة بكل سهولة

مثمنا دور جمعية رعاية وتأهيل الصم فيما تقوم به من برامج وانشطة متنوعة لهذة الفئة

وقال بن ضبيع ان مايميز هذة المناسبة انها جاءت ونعيش غمرة احتفالات شعبنا بالعيد السابع لثورة ال21من سبتمبر المجيدة والانتصارات التي حققها الجيش واللجان الشعبية في الايام الماضية

وفي الحفل الذي حضره الشيخ علي الصوفي عضو مجلس الشورى وحمود النقيب وكيل أمانة العاصمة اوضح وزير الثقافة الدكتور عبدالله الكبسي ان رعاية واهتمام هذة الفئة هي مسئولية مجتمعية مشتركة بين الجانبين الحكومي والمجتمعي

لافتا الى ان لغة الاشارة للصم هي لغة عالمية يجب علينا ان نعمل سويا لتوسيع هذة اللغة في اوساط المجتمع كجزء من ازالة الحواجز امام ابنائنا الصم والبكم

وفي الفعالية التي حضرها الدكتور أمين الزقار عميد كليىة التربية الخاصة بجامعة آزال و ناصر الكاهلي مدير عام مكتب الشئون الاجتماعية والعمل بالامانة ومحمد العبدلي نائب المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للتعامل مع الالغام اشار وكيل امانة العاصمة المساعد لقطاع الشئون الاجتماعية القاضي عبدالوهاب شرف الدين الى اهمية الاهتمام بفئة الاشخاص ذوي الاعاقة السمعية والنطقية ودمجها في المجتمع موضحا انه سيتم وضع العديد من المعالجات لدعم هذة الفئة في الجانب الغذائي وجانب التأهيل والتدريب

وغيرها من المجالات

كما اوضح العميد علي صفرة مدير المركز الوطني للتعامل مع الالغام والقذائف غير المتفجرة ان شريحة الصم والبكم شريحة هامة في المجتمع ولها قدرات وامكانيات في البناء والتنمية اذا وجدت من يأخذ بيدها

واشار الى نجاح المشروع الذي اقامه المركز بالتعاون مع الجمعية في توعية ابنائنا الصم من مخاطر الالغام والذي اشاد به الامين العام للامم المتحدة الاسبوع الماضي في تقريره كأفضل مشروع عربي واسلامي ودولي في هذا الجانب

مؤكدا ان المركز سيعمل على توسيع هذا المشروع مع فئات ذوي الاعاقة الاخرى

من جانبه دعا الاخ عبدالله بنيان رئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين الى جعل تعليم لغة الاشارة مادة اساسية ومتطلب دراسي في المناهج التعليمية حتى يتم التخاطب مع ذوي الاعاقة السمعية والنطقية بها ومعرفة احتياجاتهم ودمجهم في المجتمع

لافتا الى انه سيتم متابعة هذا مع الجهات المعنية كالتربية والتعليم والتعليم العالي والجامعات وضرورة ايجاد بيئة ملائمة لهذة الفئة التي تشكل نسبة كبيرة في المجتمع

وكان العميد يحيى سرور رئيس جمعية رعاية وتأهيل الصم والبكم قد القى كلمة تطرق فيها الى اهمية الاحتفاء باليوم العالمي للغات الاشارة للصم كدلاله لما لهذة الفئة من دور مجتمعي بارز وتناول في كلمته ابراز المشاريع والانشطة التي نفذتها الجمعية واستفاد منها المئات من الصم

مشيرا الى هناك العديد من ذوي الاعاقة السمعية والنطقية تمكنوا من تجاوز الاعاقة واصبحوا رموز فعالة في المجتمع

داعيا الجهات المعنية الى تحمل مسئوليتها تجاه هذة الفئة وخصوصا في ظل استمرار العدوان والحصار

بدوره عبر ماجد المخرفي مدير ادارة المراكز والدور بمكتب الشئون الاجتماعية بالامانة عن أمله ان يكون هذا الاحتفال محطة تقييم سنوية لما تم انجازه وتقديمه من خدمات لشريحة ذوي الاعاقة

مشيرا الى تواجد العديد من المراكز معنية برعاية وتأهيل ذوي الاعاقة وفيها كوادر وطاقات ابداعية بحاجة الى مزيد من الدعم حتى تستمر في اداء رسالتها.

تخلل الحفل الذي حضره رؤوساء جمعيات ذوي الاعاقة وعدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني فقرات فنية وتراثية معبرة نالت استحسان الحاضرين و تكريم الجهات والشخصيات الداعمة.

تقرير مجيب قحطان

إسكندر شمسان